دعوى مزدوجة ضد شركة التأمين "مغدال"

29 أغسطس 2017

هذا وكان الحظ السيء يأبى أن يفارق هذا السائق حيث تعرض بعد مضي شهرين ونصف لحادث آخر ونقل مرة أخرى للمركز الطبي بني تصيون وسرح بعد علاجه مع توصية للاستراحة لمدة ٤ أيام. ولكن وضعه الصحي تدهور حيث تبين أنه يعاني من خرق في إحدى فقرات العمود الفقري مما تطلب تنويمه تنويمًا كليّا لإجراء عملية جراحية له الا انه ومنذ الحادث الوقت يعاني من آلام في الركبتين، وهبوط في رد فعل الرِجل، حساسية مفرطة في منطقة المفاصل وتقييد في الحركة، ولم تجديه العلاجات الطبيعية والوخز بالابر نفعا. هذا وكان صديقًا له مسافرًا برفقته في الحادثة الثانية قد أصيب ايضًا وخضع للعلاج في المركز الطبي بني تصيون، وسُرِّح وقد أوصي باستعمال مسكنات وممارسة علاجات طبيعية للاستراحة ٤ ايام، ولكنه ما زال يعاني من آلام في الظهر والرجلين ايضًا.

ويذكر أن المحامي سامي ابو ورده لم يحدد مبلغ التعويضات المطلوب لموكليه، وترك القرار للمحكمة بعد تعيين اختصاصيين طبيين لفحص وضع المُدَعِين الصحّي

http://www.knooznet.com/?app=article.show.18387

Accessibility